منتدى الحب في الله



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مختصر السيرة ((الشيخ محمد بن عبد الوهاب))((دخول رسول اللَّه صل الله عليه وسلم المدينة ))

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شعبان
المشــرف العــام
المشــرف العــام
avatar

الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 917


مُساهمةموضوع: مختصر السيرة ((الشيخ محمد بن عبد الوهاب))((دخول رسول اللَّه صل الله عليه وسلم المدينة ))   الأربعاء مايو 04, 2011 10:01 am



دخول رسول اللَّه صل الله عليه وسلم المدينة

ولما بلغ الأنصار مخرج رسول اللَّه صل الله عليه وسلم من مكة. كانوا يخرجون كل يوم إلى الحرة ينتظرونه. فإذا اشتد حر الشمس رجعوا إلى منازلهم. فلما كان يوم الاثنين ثاني عشر ربيع الأول على رأس ثلاث عشرة سنة من نبوته. خرجوا على عادتهم. فلما حميت الشمس رجعوا، فصعد رجل من اليهود على أطم من آطام المدينة. فرأى رسول اللَّه صل الله عليه وسلم وأصحابه مبيضين يزول بهم السراب. فصرخ بأعلى صوته يا بني قيلة هذا صاحبكم قد جاء هذا جدكم الذي تنتظرونه. فثار الأنصار إلى السلاح ليتلقوا رسول اللَّه صل الله عليه وسلم.
وسمعت الوجبة والتكبير في بني عمرو بن عوف. وكبر المسلمون فرحا بقدومه. وخرجوا للقائه فتلقوه وحيوه بتحية النبوة. وأحدقوا به مطيفين حوله.
فلما أتى المدينة، عدل ذات اليمين حتى نزل بقباء في بني عمرو بن عوف، ونزل على كلثوم بن الهدم - أو على سعد بن خيثمة - فأقام في بني عمرو بن عوف أربع عشرة ليلة. وأسس مسجد قباء. وهو أول مسجد أسس بعد النبوة.
فلما كان يوم الجمعة ركب. فأدركته الجمعة في بني سالم بن عوف. فجمع بهم في المسجد الذي في بطن الوادي. ثم ركب. فأخذوا بخطام راحلته يقولون. هلم إلى القوة والمنعة والسلاح. فيقول (خلوا سبيلها. فإنها مأمورة) فلم تزل ناقته سائرة لا يمر بدار من دور الأنصار، إلا رغبوا إليه في النزول عليهم فيقول: (دعوها فإنها مأمورة) فسارت حتى وصلت إلى موضع مسجده اليوم فبركت ولم ينزل عنها، حتى نهضت وسارت قليلا. ثم رجعت وبركت في موضعها الأول. فنزل عنها.
وذلك في بني النجار، أخواله ( 1).صل الله عليه وسلم
وكان من توفيق اللَّه لها. فإنه أحب أن ينزل على أخواله يكرمهم. فجعل الناس يكلمونه في النزول عليهم. وبادر أبو أيوب خالد بن زيد إلى رحله فأدخله بيته. فجعل رسول اللَّه صل الله عليه وسلم يقول: (المرء مع رحله) وجاء أسعد بن زرارة فأخذ بخطام ناقته. فكانت عنده. وأصبح كما قال قيس بن صرمة - وكان ابن عباس يختلف إليه ليحفظها عنه.

ثـوى فـي قـريش بضع عشرة حجة *** يذكـــر لـــو يلقـــى حبيبـــا مواتيـــا
ويعـرض فـي أهـل المواسـم نفسه *** فلــم يــر مــن يــؤوي ولـم يـر داعيـا
فلمـــا أتانـــا واســـتقر بـــه النـــوى *** وأصبــــح مســـرورا بطيبـــة راضيـــا
وأصبـــح لا يخشــى ظلامــة ظــالم *** بعيـد ولا يخشـى مـن النـاس باغيا
بذلنــا لــه الأمــوال مــن جـل مالنـا *** وأنفســـنا عنـــد الــوغى والتآســيا
نعادي الذي عادى من الناس كلهم *** جميعــا وإن كـان الحـبيب المصافيـا
ونعلــــــم أن اللــــــه لا رب غـــــيره *** وأن كتــــاب اللــــه أصبــــح هاديــــا

وكما قال حسان بن ثابت رضي الله عنه

قــومي الـذين همـوا آووا نبيهمـو *** وصدقـــــوه وأهــــل الأرض كفــــار
إلا خصـــائص أقـــوام همـــو تبــع *** فـي الصـالحين مـع الأنصار أنصار
مستبشـرين بقسم الله . قولهمو *** لمــا أتــاهم كــريم الأصـل مختـار
أهلا وسهلا . ففي أمن وفي سعة *** نعـم النبـي . ونعـم القسـم والجار
فــــأنزلوه بــــدار لا يخــــاف بهــــا **** مـن كـان جـارهمو . دار هـي الدار
وقاســموه بهــا الأمـوال إذ قدمـوا *** مهــاجرين . وقســم الجــاحد النـار

وكما قال

نصرنــا وآوينــا النبــي محــمدا *** على أنف راض من معد وراغم

قال ابن عباس: كان النبي صل الله عليه وسلم بمكة فأمر بالهجرة. وأنزل اللَّه عليه، ( وقل رب أدخلني مدخل صدق وأخرجني مخرج صدق واجعل لي من لدنك سلطانا نصيرا )( 2) والنبي صل الله عليه وسلم يعلم ألا طاقة له بهذا الأمر إلا بسلطان. فسأل اللَّه سلطانا نصيرا، فأعطاه. قال البراء.: أول من قدم علينا: مصعب بن عمير، وابن أم مكتوم، فجعلا يقرئان الناس القرآن. ثم جاء عمار بن ياسر، وبلال وسعد ثم جاء عمر بن الخطاب في عشرين راكبا. ثم جاء رسول اللَّه صل الله عليه وسلم . فما رأيت الناس فرحوا بشيء فرحهم به حتى جعل النساء والصبيان والإماء يقلن قدم رسول اللَّه جاء رسول اللَّه صل الله عليه وسلم .
قال أنس شهدته يوم دخل المدينة فما رأيت يوما قط كان أحسن ولا أضوأ من اليوم الذي دخل المدينة علينا. وشهدته يوم مات. فما رأيت يوما قط كان أقبح ولا أظلم من يوم مات.
فأقام في بيت أبي أيوب حتى بنى حجره ومسجده.
وبعث رسول اللَّه صل الله عليه وسلم وهو في منزل أبي أيوب - زيد بن حارثة وأبا رافع. وأعطاهما بعيرين وخمسمائة درهم إلى مكة، فقدما عليه بفاطمة وأم كلثوم ابنتيه. وسودة بنت زمعة زوجه وأسامة بن زيد، وأم أيمن. وأما زينب فلم يمكنها زوجها أبو العاص بن الربيع من الخروج وخرج عبد اللَّه بن أبي بكر بعيال أبي بكر. وفيهم عائشة.

مختصر السيرة

الشيخ محمد بن عبد الوهاب

______________
(1 ) هم أخوال جده عبد المطلب.
(2 ) آية 80 سورة الإسراء.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصري اصيل
عضو برونزي
عضو برونزي
avatar

الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 324


مُساهمةموضوع: رد: مختصر السيرة ((الشيخ محمد بن عبد الوهاب))((دخول رسول اللَّه صل الله عليه وسلم المدينة ))   الأربعاء مايو 04, 2011 11:54 am

سلسلة مختصرة وقيمة

لسيرة الحبيب صل الله عليه وسلم

بارك الله فيك


وجزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شعبان
المشــرف العــام
المشــرف العــام
avatar

الجنس : ذكر

عدد المساهمات : 917


مُساهمةموضوع: رد: مختصر السيرة ((الشيخ محمد بن عبد الوهاب))((دخول رسول اللَّه صل الله عليه وسلم المدينة ))   الأربعاء مايو 04, 2011 8:04 pm

شكرا لمرورك اصيل

بارك الله فيك

وجزاك الله خيرا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مختصر السيرة ((الشيخ محمد بن عبد الوهاب))((دخول رسول اللَّه صل الله عليه وسلم المدينة ))
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الحب في الله :: ۩۞۩ }{ القسم الاسلامي }{ ۩۞۩ :: سيرة الحبيب المصطفي والانبياء والرسل-
انتقل الى: